كيف تنجز أعمالك؟

ترجمة بتصرف لمقال: This Is How You Get Stuff Done. By TIM HERRERA

تدقيق: منار

مراجعة: محبرة

أهلا بكم في النشرة الدورية للحياة الذكية. المحرر تيم هيرارا يقدم على بريده الإلكتروني إرشاداتٍ ونصائح للقراء كل أسبوع لحياة أفضل. سجل هنا لتحصل على رسالةٍ صباح كل اثنين.

جميعنا يصيبنا الكسل في بعض الأحيان. إذا كنت مثلي، أنت تقرأ هذا على هاتفك في سريرك 20 دقيقة بعدما كان من المفترض أن تبدأ استعدادك للعمل.

لكن الاستسلام للكسل لا يعني نهاية القصة. نستطيع دون قصد أن ندرب أنفسنا على الكسل بمكافأة هذا السلوك، لكن مع قليلٍ من الجهد نستطيع عمل العكس؛ نعيد تركيب عقولنا لترغب فعلاً بعاداتٍ أفضل.

هذا مفهوم زميلي تشارليس دوهيغ وقد شُرح بإسهاب، وسأترك له اقتباساً أخذته من هنا: “في صميم كل عادة” يكتب: “هو عقدةٌ عصبيةٌ مع ثلاثةِ أجزاءٍ: مثال، ونمط ومكافأة. لكي تفهم كيف تخلق عادة -مثل ممارسة عادات- يجب أن تتعلم كيف تنشئ المثال الصحيح والمكافأة”.

للهروب من عقدة العادات السيئة، نحتاج لتغيير النمط الذي يتبع المثال، ثم مكافأة أنفسنا على النمط. بدلاً من تصفح أنستقرام لنصف ساعة بينما أسمع إنذاري (المثال)، أستطيع أن أقفز من السرير (النمط)، الذي سيجعلني أشعر بإنجاز عظيم (المكافأة) لفترة من الوقت.

لكن ماذا لو لم تكن مشكلتنا عقدة المثال/ النمط/ المكافأة، لكن عجزنا حتى في الحصول على مثال لأننا مماطلون كثيراً؟

مدونة تيم أوربان (انتظر لكن لماذا؟) شرحتْ هذه الفكرة قبل بضع سنين. فكرته الرئيسة كانت: لحظة المتعة نحصل عليها في طريقتنا في عمل الأشياء التي نحتاج لفعلها. عندما نماطل، المشاعر السلبية ترتفع حتى نكون عاجزين، وفي اللحظات الأخيرة فقط، عندما يبدأ الهلع ونكون في مرحلة “افعل هذا أو اخسر عملك”؛ ننفذ العمل.

الحيلة، كما يقول تيم، هي أن نبدأ بمسامحة أنفسنا على الفشل.

ومن هناك، نستطيع:

١- تجزيء ما يتوجب علينا فعله إلى مهماتٍ صغيرةٍ سهلةِ الأداء

٢- طلب الدعم الخارجي لأهدافنا

٣- تقليل الأرتباك

٤- نهدف للاستقرار والإنجازات التدريجية بدلاً من تلك الضخمة ذات الأحجام الجالوتية .

مثال؛ “اكتب مدخلاً لعرضك” مقابل “اكتب عرضك”.

وفي وسط اكتشاف إنتاجيتك لا تنسى أن تأخذ الكثير من الاستراحات، استخدم التفكير السلبي لمصلحتك، واعمل بشكل أذكى، لا بشكل أكبر.

فما هي حيلك للقضاء على التسويف؟

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *