أسرار الكفاءة الألمانية

ترجمة بتصرف لمقال (The Secrets To German Efficiency by:Sandra Wu)


ترجمة: خولة الرسيني 
تدقيق: درة سعد 
مراجعة: أنجاد

 

 

يحظى الألمان بأعظم وأقوى اقتصاد في أوروبا، مع أنهم يعملون ساعات أقل من أي دولة أخرى تقريبًا.إنها ليست أُحجية، سنخبركم بكل شيء.

من المتوقع، مهما كان موطنك أنك تعرف عن الألمان هذين الأمرين: أحدهما، أنهم يصنعون سيارات رائعة. والآخر، أنهم ينجزون الكثير من العمل.

في الواقع، يحظى الألمان بأعظم وأقوى اقتصاد، مع أنهم يقضون في عملهم ساعات أقل من اغلب نظرائهم في دول الاتحاد الأوروبي.

الألمان يعملون بمعدل ٣٥ ساعة في الأسبوع، ويستمتعون بقضاء عُطلة بِمُعدل خمسة أسابيع في السنة. وبطريقة ما، يتفوقون على اليونانيين في إتمام العمل بنسبة ٧٠%.

لربما أدهشك الرقم الأخير للوهلة الأولى، لقد دُهشت أنا أيضًا ولكن بعد ذلك بدأت العمل لدى بلينكست (Blinkist) ،وهو تطبيق يُلخص الكتب الواقعية العظيمة إلى ومضات نصيّة وصوتية لفهم محتوى الكتاب بشكل أسرع وأسهل، ليسدّ الفجوة التي يقع بها كثير من الناس بين ما يرغبون بتعلمه وما لديهم من وقت بالفعل لفعل ذلك، كل هذا لنقول بأن الكفاءة منغرسة في ثقافة بلينكست (Blinkist).

ثقافتي كندية، ولكن فريقنا مكون من عدة أشخاص ينتمون إلى أكثر من ١٤ دولة مختلفة. في الوقت الحالي، بدأنا جميعًا بالالتزام بالجانب المهم من ثقافة عملنا: وهو كيف تنجز مثلما ينجز الألمان.

في العام الماضي، أخذت أراقب كيف يقضي زملائي الألمان ذوو الكفاءة العالية أيام عملهم، فيما يلي بعض أسرارهم:

١- لا تعمل إلا حينما تكون مُنجِزًا.

لو ذهبت يومًا ما للعمل وأنت مصاب بنزلة برد، سيتم إرسالك إلى البيت في غضون ساعة. يشعر الألمان بالضيق عندما يأخذون إجازة مرضية، ولكنهم ينظرون لذلك بشكل مختلف؛ فعندما تعمل في وقتٍ لا يُفترض لك أن تعمل فيه، فإنك ستأخذ وقتًا أطول لاستعادة عافيتك، وكذلك سوف تُعرض صحة زملائك للخطر.

وبصورة مماثلة، حينما لا تستطيع أن تكون مُنجزًا في العمل، فمن الأفضل لك أن تذهب لتستعيد طاقتك من أجل اليوم التالي، بدلًا من العمل وقتًا إضافيًا. تلك الفلسفة شُرحت ببراعة في كتاب (العادات السبع للناس الأكثر فعالية)، تخيل نفسك منشارًا، لو قضيت الوقت كله في النشر دون توقف، فلن يكون عملك مُتقن! يجب عليك شحذُه بشكل منتظم من خلال مغادرة العمل في وقت مناسب، أو أخذ إجازة مرضية إن لزم الأمر، والذهاب لقضاء إجازة بعيدًا عن العمل.

٢- لا تقف عند إخفاقاتك طويلًا.

هل سبق لك أن أخطأت في عملك خطأ أعاقك لأيام؟ لربما أضعت الوقت محاولًا السيطرة على المشكلة، وأيضًا في تفسير نفسك وسبب إخفاقك لرؤسائك، مما جعلك تشك في قدراتك نتيجة لذلك.

لاحظتُ في فلسفة العمل لدى زُملائي الألمان أنهم لا يُضيّعُون الوقت في التعامل مع أمور خارجة عن سيطرتهم. رئِيسنَا التنفيذي هولجر سيم (Holger Seim) مشهور بهذا، فلن تسمعه أبدا يلفظ كلمات مثل «خطأ» أو «فشل»، بل يستعمل عوضًا عنها كلمة «دروس».

أفضل كتاب يتحدث عن الإنجاز أثناء مواجهة المواقف الصعبة، هو كتاب (١٣ أمرًا لا يفعلها الأشخاص الأقوياء ذهنيًّا) للكاتبة آمي مورين (Amy Morin).

٣- لا تعش لتعمل، بل اعمل لتعيش.

عادة ما يكون الأمريكيون الشماليون موضع سخرية لأنهم يقبلون بوظائف ذات الأجر العالي مع أنها لا تعجبهم، ولكن يقبلون بها فقط لتسديد ثمن سياراتهم وشققهم الفاخرة، الألمان عكس ذلك تمامًا فهم يعيشون حياة أقل تكلفة، أقل من ٢٠% من السكان في ألمانيا لديهم ممتلكات خاصة، مقارنةً بالأسبانين حيث تجازوا ٨٠%. فلسفتهم هي: «لماذا تتنازل عن حريتك مقابل شيءٍ لا يمكنك دفع قيمته حتى تتقاعد؟»، ونتيجة لذلك، لديهم فواتير أقل، ويمكنهم أن يخرجوا ويستمتعوا بحياتهم بعد انتهاء (الوقت المعقول) ليوم العمل.

في المقابل، هذا يجعلهم أكثر إنجازًا، ولتفادي المنافسة العنيفة والكدح من أجل حياة لا يمكنك دفع أتعابها غدًا، أقرأ كتاب (فكر تصبح غنيًا) للكاتب نابليون هيل (Napoleon Hill).

٤- التنظيم هو كل شيء.

هذا صحيح، يحب الألمان التنظيم كثيرًا، وهذا أيضًا موجود في شركتنا الألمانية الناشئة، فإن أفضل أصدقائنا هما: برنامج أسانا (Asana) -لتتبع تقدم الفريق وجمعهم في مكان واحد لإجراء المحادثات حول العمل وتبادل الأفكار-، وبرنامج إكسل (Excel) -لتحليل ومعالجة البيانات-.
قبل أن نبدأ مشروعًا جديدًا في بلينكست (Blinkist) نضع جدولًا زمنيًا، ونعد الوثائق المطلوبة، ونحدد المقاييس اللازمة، ونضع خططًا بديلة.

قد لا يرى الأشخاص العمليين أن هذا مُجدٍ. ومع ذلك، فإن استخدام التنظيم سيجعل حياتك أسهل بكثير خاصة عندما تحتاج إلى كتابة تقرير عن سير العمل أو تحليل البيانات أو مراجعة المعلومات أو إضافة عضو آخر إلى الفريق.

عندما تقضي ساعات قليلة إضافية في تنظيم أمورك منذُ البداية، فإنك بهذا ستحمي نفسك من صداع الرأس والقلق لعدة أشهر قادمة!

وأفضل نصيحة أقدمها لك لتكون مُنظمًا، أقرأ أفضل كتاب في بلينكست (Blinkist) يتحدث عن فن الإنجاز: (كيف تنجز جميع المهام) للكاتب ديفيد آلان (David Allen).

المصدر

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *