كيف تستهدف الجمهور المناسب؟

ترجمة بتصرف لمقال: How to Target the Right Audience in 5 Simple Steps by MURRAY NEWLANDS

من أكبر الأخطاء عند إنشاء مشروعك هو المحاولة لكسب جميع فئات المستهلكين، عوضاً عن التسويق لجميع الفئات عرّف فئتك المستهدفة، معرفة دوافع وحاجات الفئة المستهدفة من أساسيات بناء المنتج، الخدمة، وتسخير جهودك التسويقية لإرضاء احتياجهم هي أسرع طرق النجاح، وحقيقةً من الصعب أن تنجح من دونها.

يبدو من الصعب محاولة التسويق للفئة المستهدفة، إنها اسهل مما تتصور إذا علمت كيف تبدأ. لقد وضعت فيما يلي خمس خطوات بسيطة من شأنها أن تسمح لك باستهداف الجمهور المناسب.

استطلاعات وسائل التواصل الاجتماعي

تعد منصات وسائل التواصل الاجتماعي مثل الفيسبوك وتويتر، ولينكد ان طرق فعالة لمعاينة جمهورك المستهدف. بالإضافة الى أن استطلاعات وسائل التواصل الاجتماعي هي أحد أكثر الطرق الشعبية والبسيطة لمعرفة المزيد عن الزبائن. تمكنت مواقع وسائل التواصل الاجتماعي من تسهيل مهمه المشاركة والاستماع إلى ما يريده جمهورك منك، وايضا قامت بتقديم نماذج مخصصه بشكل كامل والتي ستساعدك في توسيع النطاق الخاص بك، بالإضافة الى نمو قاعدة معجبيك. وقد تم تجهيز الاستطلاعات مع الأدوات التحليلية التي سوف تزودك بالمعلومات عن الفئة العمرية لجمهورك، والموقع، والمهنة، وأكثر من ذلك.

الاستطلاعات على الانترنت واستطلاعات البريد الالكتروني

بكل تأكيد ستبقى الاستطلاعات القياسية بالتأكيد في المقدمة. الاستطلاعات هي أداة مثالية لنهج التدريب العملي وذلك للبقاء على اطلاع على ما يفكر به المستهلك. إن الجزء الأكثر أهمية إجراء الاستطلاعات على الإنترنت هو معرفة ما الذي تسعى لتعلمه من كل سؤال وابقاء الأسئلة قصيرة وسهلة للإجابة، ويمكنك أيضا إنشاء حملات البريد الالكتروني لمعاينة قاعدة العملاء الموجودة لديك والحصول على معلومات قيمة عنها. لدى كليك انسايت استطلاع بالبريد الإلكتروني عن طريق نقرة واحدة، – سؤال واحد، أو محاولة عدة خيارات متعمقة في سيرفي مونكي وذلك لاستطلاعات العملاء الأساسية

تحليل العملاء الحاليين

كم عمر زبائنك الحاليين؟ اين يعيشون؟ هل جمهورك مكون في المقام الاول من ذكور او اناث؟ ما هو متوسط ​​دخلهم؟ ما هي مهنتهم؟ ما هي اهتماماتهم؟ هذه ليست سوى بعض من الأسئلة التي تحتاج إلى طرحها لفهم من الذي يقوم بتقييم منتجك او خدمتك حاليا. ومن هذا المنطلق، اسأل نفسك كيف تصل إليهم. هل تكتسب المزيد من العملاء من خلال وسائل التواصل الاجتماعي؟ إذا كان الأمر كذلك، فأي من منصات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك تحصل على أكبر قدر من الاهتمام؟ وسيساعدك تحليل الزبائن الحاليين على توجيه جهودك نحو الجمهور المناسب، وزيادة صفقاتك، وتقليل كمية الوقت اللازم للقيام بالمبيعات.

براين ليسشير، الرئيس التنفيذي ومؤسس العلامة التجارية Ignyte، والذي يعتقد ان هذه هي أحد أهم جوانب الاستهداف والتواصل.

“لا تتجاهل زبائنك. لا أستطيع فهم تجاهل الشركات معلومات العملاء وتحليلها عند وضع الحملات التسويقية، يجب أن تفهم جمهورك كي توصل رسائلك لهم بمعنى واضح، في الحقيقة لا أعمل مع الشركات التي تتجاهل هذا الجزء من الحملات التسويقية”

تحليل المنافسين

غالباً لديك تصور عن المنافسين في السوق لكن معرفة طرقهم التسويقية ترشدك للثغرات الموجودة في السوق وكيفية استغلالها لصالحك.

ابحث بالكمات المفتاحية في مجال مشروعك وانظر من يتصدّر المشهد، ابحث عن كل ما بإمكانك معرفته عن الخدمة، المنتج والطرق التسويقية ومدى نجاحها وابدأ من هنا، مع البحث بالاتجاه الصحيح يمكنك معرفة بماذا يختلف عنك المنافسين وتجعلها من صالحك.

ضع تعريف تصوري لشخصية المستهلك

الآن أنت على استعداد لتوضيح مجموعات المشترين المستهدفين والتي ستفرض طريقة سير التسويق وعمليات البيع. قبل البدء في التسويق لنفسك، فإنك تحتاج إلى إنشاء تصور عن شخصية المشتري وما هو المهم بالنسبة له. ضع قصة مفصلة بشكل لا يصدق محيطة بشخصية المشتري الخاصة بك وما دوافع هذا الشخص. كلما زادت التفاصيل التي يمكنك تضمينها، كلما كنت قادرا على وضع استراتيجية أفضل.

وبمجرد الانتهاء من البحوث الخاصة بك، وخلق شخصية المشتري الخاصة بك، سوف تكون قادر على تحديد الفرص المحتملة حتى تتمكن من وضع خطة للبدء بخطة المبيعات. وتذكر، ان الاستهداف عملية مستمرة تحتاج إلى إعادة تقييم بشكل منتظم من أجل البقاء على اطلاع مع الجمهور الذين تريد التواصل معهم.

المصدر.