أعراض اكتئاب ثنائى القطب

ترجمة بتصرف لمقال: Bipolar depression symptoms

ترجمة: سناء

اكتسبت معرفتي عن أعراض اكتئاب ثنائي القطب بطريقة صعبة، عانيت من الاكتئاب لسنوات عديدة لكن لم يكن لدي فكرة أنه اضطراب ثنائي القطب وبعد انهياري الجنوني الجدي وقعت في الاكتئاب وقد فكرت بالانتحار، أرعبني هذا من الحصول على مساعدة وفي النهاية كشف طبيبي النفسي القطع المفقودة من اللغز وأدركنا أنه بدلًا من الاكتئاب والقلق كان لدي اضطراب ثنائي القطب.

ماهو اكتئاب ثنائي القطب؟

يعرف اكتئاب ثنائي القطب أنه “اكتئابي” نصف لما نسميه “مرض الهوس الاكتئابي”، يختلف عن “الاعتيادي” أو اكتئاب أحادي القطب والعلاج أيضًا مختلف. تتطلب أعراض اكتئاب ثنائي القطب تحديد واستهداف علاجات اكتئاب ثنائي القطب.

دعم تحالف الاكتئاب وثنائي القطب (DBSA) تنص على:

أعراض اكتئاب أحادي القطب وثنائي القطب متشابهة جدًا والفرق الرئيسي هو أن شخص ما مصاب باكتئاب أحادي القطب لايواجه مراحل عالية من هوس ثنائي القطب (إذا كانت شديده) أو هوس خفيف (إذا كانت معتدله) وهذا امر بالغ الأهميه لأن أثر علاج الاثنين قد يكون مختلف تمامًا.

سؤال آخر رائع وذو صله _ هل اكتئاب النوع الأول من ثنائي القطب نفس اكتئاب النوع الثاني؟، وماذا عن اعراض اكتئاب ثنائي القطب الأقل شهره مثل المشاكل في الوظائف الادراكيه؟، هل أعراض اكتئاب ثنائي القطب تبدو كأعراض الاكتئاب “الاعتيادي”؟

من الواضح والمؤكد أن الجواب “لا”، أعراض ثنائي القطب تتحول لتكون أكثر حدة وافراط وعقدة مما كنا نعتقد ومع زيادة البحوث أتت أفكار أعظم بما في ذلك المزيد من الخيارات في الأدوية وعلاجات “النقاش”، أتت هذه الأفكار في الوقت المناسب _ وللكثير منا أتت ببطء شديد _ كما ظهرت صورة متكاملة لاكتئاب ثنائي القطب.

ثنائي القطب مقابل الاكتئاب

قد يؤدي التشخيص الخاطئ الى كارثة لذا هل هو اكتئاب أم ثنائي القطب؟
الفرق بين الاثنين باختصار يكمن في وجود أو غياب هوس الشخص الذي يعاني أي من هذه الاضطرابات المزاجية، سيواجه العديد من الأعراض نفسها وسوف تمتص، يمكن أن يواجه الأشخاص الذين يعانون من “الاستقرار” أو اكتئاب ثنائي القطب بعضًا من نفس المشاعر التي تشمل:

1- الشعور بفقدان الأمل أو انعدام القيمة.
2- الخمول أو الاستثارة.
3- عدم الإهتمام بالناس والأنشطه والأشياء التي كانت ذو أهميه في الماضي.
4- تغييرات في الشهية والنوم والتركيز.
5- انعدام الرغبة الجنسية او عدم الثقة.
6- الانسحاب الاجتماعي
7- الشعور بالبكاء او نشوة البكاء أحيانًا.
8- فقدان أهمية الزينة والنظافة الشخصية أحيانًا.
9- عدم القدرة على الاستمرار في الاستيقاظ والذهاب إلى العمل أو المدرسة أو حتى الخروج من السرير في أقصى الحالات.

هل الهوس موجود أم لا؟ مع الهوس = ثنائي القطب دون هوس = الاكتئاب

يتميز اضطراب ثنائي القطب بوجود اكتئاب شديد ونوائب من الهوس التي تستمر لأسبوع واحد على الأقل، لذا ماهو الهوس بأي حال؟ الجزء الأصعب هو أن الهوس يمكن أن يأخذ اشكالًا مختلفة، من الممكن أحيانًا أن يكون الشعور بالبهجة أو العظمة وقد يؤدي النائب الهوسي إلى شعور الشخص بالحيوية العالية أو أنه الأفضل بالعالم أو بإمكانه فعل أي شيء (مشاعر العظمة).

الشخص المهووس قد:

1- يحتاج القليل من النوم أو لايحتاجه.
2- يصبح ثرثار جدًا.
3- يصبح مستهتر جدًا.
4- لديه أفكار عدوانية.
5- المشاركة في سلوك طائش أو متهور مثل الإنفاق المفرط حيث يهدرون النقود ويستخدمون بطاقات الائتمان أو يكونون نشيطين جنسيًا (على نقيض المواقف والسلوكيات المعتاده حول الجنس).

لتلبية المعايير السريرية يجب أن يؤثر نائب الهوس سلبيًا على حياة الشخص، لكن بعض نوائب الهوس غير مشخصة لأن العلامات تتداخل مع أعراض الاكتئاب المؤكدة أو غيرها من الحالات ولا تتناسب مع الأنماط المستخدمة سابقًا لاضطراب الهوس الاكتئابي، على سبيل المثال بدلًا من أن يبدو مبتهج أو نشيط قد يكون الشخص المهووس منفعل للغاية أو مشوش أو قلق. من المهم جدًا التمييز بين أعراض الاكتئاب وأعراض اكتئاب ثنائي القطب بسبب الاختلاف في خيارات العلاج.

علامات إكتئاب ثنائي القطب

تتنوع علامات إكتئاب ثنائي القطب أكثر مما تتوقع في الواقع، أحد طرق إكتئاب القطب الحرجة يمكن تمييزها عن إكتئاب أحادي القطب وهي التقلب في أعراض الإكتئاب، تتنوع أعراض إكتئاب ثنائي القطب في حين أن إكتئاب أحادي القطب أكثر قابلية للتنبوء.

ملخص البحث الحالي يشير إلى أنه بالإمكان البحث في إكتئاب ثنائي القطب إذا كان هناك:

1- تعاطي المواد المخدرة.
2- غضب أو عداء غير طبيعي.
3- ذهان من أي نوع.
4- المزيد من التغيرات في المزاج بحيث يبدو الشخص أكثر تقلب عاطفيًا.
5- تختلف الأعراض من حدث إلى حدث لأي فرد، والأعراض أكثر تنوع على العموم.

من ناحية آخرى من المرجح لك (بإمكانك) التعامل مع إكتئاب أحادي القطب “العادي أو “الكلاسيكي” إذا كان هناك:

1- أعراض جسدية كالآلام الغير مبرره أو الحساسية المفرطة المؤلمة.
2- فقدان الشهيه أو فقدان الوزن.
3- القلق والانفعال.
4- الأرق.
5- تقلب أقل في الأعراض تميل أكثر نحو القولبة النمطية للشخص المكتئب.

أيضًا هناك أعراض معرفية من إكتئاب ثنائي القطب لذا الكثير من الناس (بما في ذلك الأطباء) ليسو على معرفة جيدة. أعني “بالأعراض المعرفية” تلك الأشياء التي تظهر بعض المشاكل مع مانعتبره عادة عمليات الفكر الطبيعي يومًا بعد يوم ومن الأمثله على ذلك وظائف مثل:

1- التركيز
2- الحكم
3- الذاكرة
4- الإستيعاب
5- القدرة على التفكير المجرد

في السنوات الأخيرة تم التعرف على الصعوبات المعرفية وبحثت بشكل متزايد كأعراض إكتئاب ثنائي القطب، إذا كان موضوع المشاكل المعرفية في إكتئاب ثنائي القطب يثير إهتمامك انظر لصفحتنا على “فقدان ذاكرة القطبين”

إكتئاب ثنائي القطب لدى المراهقين

يعاني المراهقين أيضا من إكتئاب ثنائي القطب، وتشخيصه بشكل صحيح غالبًا مايكون أكثر صعوبة من تشخيص البالغين على الرغم من أن العديد من الأعراض تتشابه، غالبًا ماتكون خاطئة للمراهقين العاديين “آلام النمو” الناتجة عن التغير السريع في مستويات الهرمونات.

بعض العلامات الشائعة في اضطراب إكتئاب ثنائي القطب لدى المراهقين هي:

– فقدان الإهتمام بالأنشطة اليومية.
– مزاج حزين أو غاضب لفترات طويلة.
– فقدان الطاقة أو التعب.
– مشاعر الذنب أو إنعدام القيمة.
– النوم كثيرًا أو عدم القدرة على النوم أو صعوبة في النوم.
– إنخفاض في الدرجات وعدم القدرة على التركيز.
– عدم القدرة على تجربة المتعة.

تذكر، ليكون إكتئاب ثنائي القطب لدى المراهقين يجب أن يكون هناك نائب هوسي.

إكتئاب ثنائي القطب مقابل إكتئاب احادي القطب

كثيرا مايقال لنا أن طريقة التمييز بين الإكتئاب (كما في إكتئاب احادي القطب) من إكتئاب ثنائي القطب هي البحث عن أعراض أخرى في المريض وخاصة البحث عن أدلة حول وجود أو عدم وجود الهوس.
من المعروف الآن أن اضطراب ثنائي القطب غالبًا مايشخص خطأ -أو مجرد شيء بسيط واحد أخطاء التشخيص الأكثر شيوعًا هي التشخيص بالرؤية فقط “إكتئاب مألوف” بدلًا من أعراض إكتئاب ثنائي القطب بالإضافة الى ذلك، قيل لنا أيضا أن الطريقة لمعرفة الفرق بين الاثنين هي وجود أو عدم وجود الهوس. لكن هناك أدلة تشخيص هامة آخرى يبحث عنها بشكل جيد ولكن ليست معروفة جيدًا ونتيجة لذلك، غالبًا مايتم تجاهلها.

كما اتضح، إكتئاب ثنائي القطب يختلف عن إكتئاب احادي القطب في بعض الطرق الهامة فهم هذه الاختلافات قد يساعد على التشخيص الدقيق حتى قبل الشروع في “البحث عن الهوس”. احدى السمات الرئيسيه _ التي لاتثير الدهشه _ هي أن إكتئاب ثنائي القطب يتميز بمزيد من التقلب في الأعراض بدلًا من إكتئاب أحادي القطب الأكثر قابلية للتنبوء. وفيما يلي ملخص للاختلافات بين بعض الدراسات حتى الآن:

من المرجح لإكتئاب ثنائي القطب إظهار:

1-إساءة استخدام المواد المخدرة.
2-الغضب والعداء.
3-ميزات ذهانية.
4- عدم الاستقرار وتقلب المزاج.
5-تختلف الأعراض من نوبة الى نوبة لشخص واحد مع مجموعة أكبر من الأعراض بشكل عام.

من المرجح لإكتئاب أحادي القطب (“العادي”،”البسيط”،”الكلاسيكي”) إظهار:
1- أعراض جسدية مع مجموعة من الشكاوى الجسدية مثل الحساسية المؤلمة او آلام غير مبرره.
2-فقدان الشهية او فقدان الوزن.
3- القلق والانفعال.
4- الأرق.
5- تقلب أقل في الأعراض تميل أكثر نحو القولبة النمطية للشخص المكتئب.

كشفت الأبحاث أيضا بعض الاختلافات السريرية بين إكتئاب ثنائي القطب الأول وإكتئاب ثنائي القطب الثاني

إكتئاب ثنائي القطب

هل هناك فرق بين إكتئاب ثنائي القطب الثاني مقابل إكتئاب ثنائي القطب الأول “الكلاسيكي”؟ تقليديا نحن نميز إكتئاب ثنائي القطب الأول عن إكتئاب ثنائي القطب الثاني وفقًا لوجود أو عدم وجود االهوس أو شدة نوبات الهوس ومع ذلك، كل هذا التركيز على الهوس قد لا يعطينا الصورة الكاملة لأعراض ثنائي القطب ويبدو أن هناك اختلافات في كيفية الإكتئاب من ذوي الخبرة في ثنائي القطب من النوع الأول مقابل ثنائي القطب من النوع الثاني.

في النوع الثاني من ثنائي القطب:

1-من المرجح أن تكون النساء أكثر عرضة.
2- نوبات الإكتئاب أقل حدة ولكنها أكثر تكرارًا وتستمر لفترة أطول.

في النوع الثاني من إكتئاب ثنائي القطب، تكون الظروف المصاحبة أكثر عرضة لتعاطي المخدرات  والقلق، ولكن في النوع الأول من ثنائي القطب أكثر عرضة أن يكون مرضي مع الذهان والعلاج في المستشفيات. لاتخطيء في التفكير بأن إكتئاب ثنائي القطب الثاني أقل اهمية أو خطورة تظهر الأبحاث أن هناك المزيد من محاولات الانتحار بين المصابين بإكتئاب ثنائي القطب الثاني.

علاج إكتئاب ثنائي القطب

ليس هناك طريقة واحدة فقط لعلاج إكتئاب ثنائي القطب، بغض النظر عن النوع بدلًا من ذلك، سوف تحتاج إلى خطة علاج كاملة وسوف تختلف من مريض إلى مريض وهذا يعني مايعمل في التحكم بهوس ثنائي القطب والإكتئاب لشخص واحد، قد يعمل القليل في مساعدتك على السيطرة على أعراضك.
يتم وصف أدوية ثنائي القطب، مثل مضادات الإكتئاب ومثبتات المزاج ولكن هذا يحتاج أن يقترن مع العلاجات الأخرى.

بعض انواع العلاج التي أظهرت فعاليتها في السيطرة على مزاج ثنائي القطب تشمل مجموعات الدعم والعلاج النفسي اجتماع واحد على واحد مع مستشارك يمكن أن يساعدك على إنشاء روتين يومي ويزودك بالأدوات للمساعدة في الإدارة وحتى السيطرة على نوبات إكتئاب ثنائي القطب.
دراسة طويلة الأجل (STEP-BD) التي أجراها المعهد الوطني للصحة العقلية وجدت أن مجموعة من الأدوية المناسبة والعلاجات التي تشمل السلوك المعرفي والعلاقات الشخصية والاجتماعية مع تلك التي تركز على الأسرة يمكن أن تحسن استجابة العلاج لدى المرضى الذين يعانون من اضطراب اكتئاب ثنائي القطب. لأي من هذه العلاجات أو العلاجات الاخرى للعمل بفعالية من المهم أن تجد الجمع الصحيح بين الأدوية لعلاج أعراض إكتئاب ثنائي القطب.

أدوية إكتئاب ثنائي القطب

الكثير من الناس لايفهمون أن الأدوية لعلاج إكتئاب ثنائي القطب ليست بالضرورة أن تكون فعالة في علاج الهوس أحد أفضل الأدوية لعلاج إكتئاب ثنائي القطب هو لاميكتال، ولكنه ليس مفيد كمضاد الهوس.

من المهم أيضا أن نفهم أن الأدوية الفعالة جدًا لعلاج الإكتئاب “العادي” او إكتئاب احادي القطب مثل دواء –بروزاك -ليست فعالة لإكتئاب ثنائي القطب وقد تكون خطرة للأشخاص الذين يعانون من إكتئاب اضطراب ثنائي القطب لأنها قد تؤدي للهوس. العثور على واحد أو مجموعة من الأدوية التي تناسبك سوف يستغرق وقتًا ولكن من المهم أن تستمر بالمحاولة

بعض الأدوية الموصوفة عادةً لعلاج الإكتئاب في اضطراب ثنائي القطب هي:

– مضادات الاكتئاب (ٍSSRIs): مع الأسف قد تؤدي هذه أيضًا إلى الهوس لذا قد تحتاج لاخذ مثبت المزاج مثل ديباكين او ديباكوت او لاميكتال او ليثيوم مع ذلك يمكن أن تكون فعالة في علاج إكتئاب أحادي القطب.
– مضادات الاكتئاب-مضادات الذهان: سيمبياكس هو المثال على الدواء الذي قد يعمل كعلاج لإكتئاب ثنائي القطب ومثبت المزاج.
– مضادات الذهان: عندما تستمر أعراض الإكتئاب أو الهوس رغم العلاج قد تحتاج الى إضافة دواء مضاد الذهان ريسبردال وسيروكويل وابليفاي ولاتودا أمثلة على البعض.
– مضاد للقلق (البنزوديازيبينا​ت): قد تساعد فترة أخذ الدواء المضاد للقلق على تحسين قدرتك على النوم أثناء هوس ثنائي القطب او الإكتئاب لكن ينبغي أن يوصف فقط لفترة وجيزة.

تعرف على الادوية لأعراض إكتئاب ثنائي القطب (http://www.bipolar-lives.com/medication-for-bipolar-depression.html)

بإختصار هناك حاجة الى أدوية محددة لإكتئاب ثنائي القطب للتغلب بنجاح على أعراضه، اكتئاب ثنائي القطب يختلف عن أسباب الاكتئاب الآخرى مثل اكتئاب مابعد الولادة او الاكتئاب “العادي” او “أحادي القطب” او “الكلاسيكي”، على وجه الخصوص لا وجود لاكتئاب ثنائي القطب في معزل عن أعراض ثنائي القطب الآخرى مثل التحول في هوس ثنائي القطب.

يجب على أي شخص يريد معرفة المزيد عن أعراض اكتئاب ثنائي القطب قراءة مرض الهوس الاكتئابي، اضطراب ثنائي القطب والاكتئاب المتكرر، الطبعة الثانية من كتابة غودوين وجاميسون _ الكتاب النصي الأكثر موثوقية في ثنائي القطب والاكتئاب والمصدر الرئيسي للمعلومات ذكر هنا.

المصدر:

Bipolar depression symptoms

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *