سبعة أسباب تفسر أن عدم وقوع الإنسان في الأخطاء هو أكبر خطأ

ترجمة بتصرف لمقال: 7Reasons Why Not Making Mistakes Is The Biggest Mistake
By Luminita D. Saviuc

خوفك من أن لا تكون شيئاً و لا تحقق شيئاً وأن تصبح عدَماً يجب أن يكون أكبر بكثير من خوفك من الوقوع في الأخطاء.

” حياة تبذل بالأخطاء ليست أشرف فقط، بل أكثر فائدة من حياة تُقضى في الفراغ” – جورج برنارد شو.

هنا سبعة أسباب تفسر أن عدم الوقوع  في الأخطاء هو أكبر خطأ:

1-  الأخطاء تساعدك في التعرف على ذاتك الحقيقية

مع كل خطأ نقع به نكتشف ذواتنا أكثر فأكثر وحدودنا وقدراتنا وما نستطيع فعله وما لا نستطيع فعله، تساعدنا الأخطاء أن نكون أكثر رحمة وتسامحاً مع أنفسنا ومع الآخرين.

” في كل إنسان قوة لا تسمح لأي قوة في الأرض أن تؤثر عليها” – نيفيل غودارد.

2-  الأخطاء تعلمك دروساً حياتية قيّمة

عند وقوعك في الخطأ ستتعلم في الحقيقة دروساً حياتية قيمة فتصبح حينها متعلماً سعيداً، حيث أن هناك الكثير من الأمور التي يمكن أن نتعلمها من أخطائنا، و عندما نراها دروساً لا أخطاء لن يصبح لدينا ذلك الخوف الجنوني من الوقوع فيها.

“وقوعك في الأخطاء هو جزء من كونك إنسان، قدّر أخطاءك لكونها درس حياتي ثمين يمكن تعلمه ولكن بطريقة قاسية، أما إذا كان هذا الخطأ قاتلاً فسيتعلم منه الآخرون على الأقل” – آل فرانكن.

3-  الأخطاء تعلمك كيف تصفح وتسامح

التسامح هو من أعظم الدروس التي ستتعلمها من خلال أخطائك، ففي كل مرة تخطئ فيها ستتعلم أهمية مسامحة نفسك والآخرين من حولك، وستدرك أنك لن تبلغ الكمال، وأن الكمال غير موجود أصلاً فهناك فقط النية لعمل الأفضل، فمن يريد أن يكون كاملاً على أية حال؟  فإن الكمال لا يترك لنا مجالاً للتطور.

” الحقيقة هي أنك لن تتقدم إن لم تتغاضَ، وتسامح نفسك والمواقف، وتستوعب بأن الموقف قد انتهى” – ستيف مارابولي.

4-   الأخطاء تساعدك في التخلص من الخوف

أليس عدم وقوعك في الأخطاء هو أكبر خطأ يمكن أن ترتكبه؟ الحياة لا تتعلق بتجنب الأخطاء ولكن تتعلق بتقبُّل فكرة الوقوع فيها والتعلم منها، لذلك تخلص من مخاوفك حتى تسمح لنفسك بتجربة الحياة.

” هناك من يعيش سبعين سنة، وهناك من يعيش سنة واحدة سبعين مرة، حيث أنهم يكررون أفعالهم دائماً تحت شعار الأفضل أو أي شيء آخر” – واين ديير.

5-   الأخطاء تعلمك كيف لك أن تعيش حياتك بلا ندم

صدق أو لا تصدق، إذا بقيت في الطريق الآمن فإنك ستندم على الأمور التي لم تفعلها أكثر من ندمك على الأمور التي فعلتها، وستندم أيضاً على عدم وقوعك في الأخطاء، وبالنسبة لي عندما أتردد في فعل أمر ما بسبب خوفي من الوقوع في الخطأ فإنني أقوم بتخيل نفسي على فراش الموت ( أعلم أنها فكرة مجنونة قليلاً ولكنها ناجحة) وأنظر إلى ماحققته في حياتي، وعندها أدرك أنني إن لم أفعل هذه الخطوة الآن سأندم.

“أنا أفضل الندم على عدم فعل مايقوله الآخرون أكثر من الندم على عدم فعل ما يمليه علي قلبي و من ثم أتساءل كيف هي الحياة لو كنت على سجيتي” – بريتاني ريني.

6-   الأخطاء تساعدك في النمو والتطور

كيف لك أن تتوقع النمو والتطور إن لم تقع في الأخطاء؟ كم منا بقي عالقاً بسبب أنه سمح لمخاوفه من الوقوع في الأخطاء أن تشله؟ وكيف لنا أن نتوقع تعلم أمور جديدة إن لم نسمح لأنفسنا بالخطأ؟

” ماهو أول شيء تفعله عند تعلم السباحة؟ تقع في الأخطاء، أليس كذلك؟ ثم ماذا يحصل؟ تقع في أخطاء أخرى، وماذا تجد عندما تقع في جميع الأخطاء الممكنة أكثر من مرة من غير أن تغرق؟ أنك تستطيع السباحة؟ حسناً، الحياة مثل تعلم السباحة،  فلا تخف من الوقوع في الأخطاء لأنه لايوجد أي طريقة أخرى لتتعلم كيف تعيش” – ألفريد أدلر.

7-   الأخطاء تعلمك كيف تكون سعيداً

ستكتسب مزيداً من الثقة والشجاعة والخبرة مع كل خطأ جديد تقع فيه في مجال معين، وتصبح أفضل مع مضي الوقت في الأمور التي تحب فعلها، أتذكر توماس أديسون؟ لقد أخفق أكثر من عشرة آلاف مرة خلال عمله على اختراع المصباح الكهربائي ولكنه نجح في النهاية.

عندما تعرف ما تريده بالضبط، وتكون قادراً على رؤية ذلك في خيالك، حينها لن يستطيع أي شيء إيقافك عن المضي قدماً لتحقيق أحلامك، و إدخال السعادة على حياتك.

” لقد فشلت مراراً و تكراراً في حياتي ولهذا السبب نجحت” – مايكل جوردان.

صدق أو لا تصدق، فإنك لن تقع في كل الأخطاء التي تتوقعها، وحتى عند وقوعك بها فلن تسقط السماء، ولن يتوقف العالم عما يفعله ليضحك عليك فقط.

المصدر