النماذج العقلية: كيف تدرب عقلك على التفكير بأساليب  جديدة

ترجمة بتصرف لمقال (Mental Models: How to Train Your Brain to Think in New Ways by:James Clear)

 

ترجمة: فاطمة الإبراهيم 

تدقيق: عهود خوج

مراجعة: ربى الشمراني

يمكنك تدريب عقلك على التفكير بطريقة أفضل. أحد أفضل الطرق لفعل ذلك هو عبر توسيع مجموعة نماذجك العقلية التي تستخدمها ا للتفكير. دعوني أشرح لكم ما أعني به من خلال سرد قصة عن أبرز المفكرين العالميين.

في البداية بدأت التعرف على ماهية النموذج العقلي وكيفية الاستفادة منها باستخدام النموذج الصحيح عند قراءتي لقصة عن الفيزيائي المشهور ريتشارد فاينمان (Richard Feynman). حصل فاينمان على شهادة البكالوريوس من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT) والدكتوراه من برينستون (Princeton). خلال ذلك الوقت اشتهر في قسم الرياضيات وحل مسائل رياضية لم يستطع عباقرة طلاب الدكتوراه على حلها.

عندما سألهُ النّاس عن كيفية استطاعته فعل ذلك، كان جواب فاينمان إن سلاحه لم يكن ذكائه ولكن في تطبيقه لاستراتيجية قد تعلمها في المدرسة الثانوية. وفقًا لفاينمان فإن معلمه لمادة الفيزياء في المدرسة الثانوية ذات يوم أمره بالبقاء بعد الدرس ليقدم له تحديًا.

قال المعلم: «فاينمان، أنت تتحدث كثيرًا وتحدِث إزعاجًا. أنا أعرف لماذا، أنت تشعر بالملل، ولذا سأقوم بإعطائك كتاب، إذهب إلى الخلف هناك، واجلس في الزاوية وادرس هذا الكتاب، وعندما يصبح لديك علم بمحتوى هذا الكتاب تستطيع التحدث مرة أخرى.» [1]

كان فاينمان يوميًا يختبئ في مؤخرة الفصل ويقرأ الكتاب –التفاضل والتكامل المستوى المتقدم لوودس (Advanced Calculus by Woods)- بينما استمر باقي الطلاب في أخذ دروسهم المعتادة. وبينما كان فاينمان يدرس هذا الكتاب القديم قام بتطوير مجموعة  نماذجه العقلية.

«فسر الكتاب عملية التفريق ما بين البارامترات في ضوء علامات التكامل،» كتب فاينمان. «تبين أن هذا الأمر لا يتم تدريسه بشكل جيد في الجامعات، ولا يقومون بالتركيز عليه. ولكني تعلمت كيفية استخدام تلك الطريقة، وقمت باستخدامها كأداة مرة بعد مرة. ولأنني كنت أتعلم ذاتيًا من خلال دراسة ذلك الكتاب، اكتسبت طرق متميزة لإجراء التكامل.»

«النتيجة كانت عندما يواجه أحد الأشخاص في ماساتشوستس للتكنولوجيا أو برينستون صعوبة في إجراء بعض عمليات التكامل، كان ذلك بسبب أنهم لا يستطيعون حلها بالطريقة المعتادة  التي تعلموها في المدرسة. لو كان تكامل المحيط، لاستطاعوا حله. لو كانت سلسلة بسيطة متوسعة، لاستطاعوا ايجادها. حاولت التفرقة في ضوء علامات التكامل وعادة كان ذلك ناجحًا. وبهذا اكتسبت سمعة جيدة عبر القيام بالتكاملات وكان الفضل لصندوق أدواتي المختلف عن بقية الأشخاص الذين حاولوا الحل باستخدام جميع أدواتهم في السابق قبل أن يعطوني إياها لأحلها.» [2]

كل طالب دكتوراه في برينتستون وماساتشوستس للتكنولوجيا يعتبر ذكيًا. ما ميز فاينمان عن باقي زملائه ليس بالضرورة ذكاءه الفطري، بل نظرته المختلفة للأمور وامتلاكه  لمجموعة واسعة من النماذج العقلية.

ما هو النموذج العقلي؟

النموذج العقلي هو تفسير كيفية عمل شيء ما. هو مبدأ وإطار عمل أو المنظور الذي تحمله في عقلك والذي يساعدك في تفسير الكون وفهم العلاقة ما بين الأشياء. النماذج العقلية عبارة عن معتقدات عميقة عن الطريقة التي تسير بها الحياة.

على سبيل المثال، العرض والطلب عبارة عن نموذج عقلي يساعدك في فهم الاقتصاد. نظرية الألعاب (Game theory) عبارة عن نموذج عقلي يساعدك في فهم العلاقات وبناء الثقة. الإنتروبيا (Entropy) عبارة عن نموذج عقلي يساعدك في فهم الفوضى والانحلال.

النماذج العقلية ترشد مداركك وسلوكياتك. إنها الأدوات التي تستخدمها لفهم الحياة واتخاذ القرارات وحل المشكلات. تعلم نموذج عقلي جديد يساعدك في رؤية الحياة بمنظور آخر، كتعلم ريتشارد فاينمان طريقة جديدة في الرياضيات.

النماذج العقلية ليست مثالية ولكنها مفيدة. على سبيل المثال: لا يوجد نموذج عقلي خاص بالفيزياء أو بالهندسة يقوم بشرح صحيح للعالم بأسره، ولكن أفضل النماذج العقلية في هذه التخصصات ساهمت في بناء الجسور والطرق وتطوير التكنولوجيا الجديدة وحتى السفر للفضاء الخارجي. كما قال المؤرخ يوفال نوح هراري (Yuval Noah Harari): «يتفق جميع العلماء بأنه لا توجد نظرية صحيحة بنسبة ١٠٠٪، وبالتالي فإن الاختبار الحقيقي للمعرفة ليست صحته، ولكن المنفعة المرجوة منه.»

أفضل النماذج العقلية هي تلك الأفكار ذات المنفعة. إنها مفيدة على نطاق واسع في الحياة اليومية. فهم هذه المفاهيم سيساعدك في اتخاذ خيارات أكثر حكمة وإجراء الأمور بشكل أفضل. لذلك يعد تطوير نطاق واسع من النماذج العقلية أمرًا بالغ الأهمية للأشخاص المهتمين في التفكير بشكل واضح وعقلاني وفعال.

السر نحو تفكير متميز

توسيعك لمجموعة نماذجك العقلية هو شيء يجب على الخبراء العمل عليه كالمبتدئين. جميعنا نمتلك نماذج عقلية مفضلة نستخدمها تلقائيًا لتفسير كيفية أو سبب حدوث أمر معين. مع تقدمك في السن واكتسابك الخبرات في مجالات معينة ستميل إلى استخدام النماذج العقلية التي تعرِفها أكثر.

هنا المشكلة: عندما تقوم  في نطاق معين سوف تفسر أي مشكلة تواجهها باستخدام ذلك المنظور. يسهل الانزلاق في هذا الخطأ بالتحديد عندما تكون ذكيًا أو موهوبًا في مجال معين.

كلما اتقنت نموذجًا عقليًا واحدًا كلما زادت احتمالية أن يكون هذا النموذج العقلي هو سبب سقوطك لأنك ستبدأ بتطبيقه بشكل عشوائي على كل مشكلة. ما يبدو كخبرة في كثير من الأحيان يكون عائق. وكما يقول المثل: «إذا كان كل ما تملكه هو مطرقة، فكل شيء سيبدو كمسمار.» [3]

عندما تفكر في نطاق معين ستفسِّر أي مشكلة تواجهها بذلك المنظور.

ضع في اعتبارك هذا المثال لعالم الأحياء روبرت سابولسكي (Robert Sapolsky) طرح سؤال: «لماذا عبرت الدّجاجة الشارِع؟» بعدها قدم إجابات من منظور خبراء مختلفين.

  • إذا سألت عالم أحياء تطوري لربما يقول: «الدجاجة عبرت الشارع لأنها شاهدت رفيقًا لها في الطرف الآخر.»
  • إذا سألت عالمًا في الحركة لربما يقول: «الدجاجة عبرت الشارع لأن عضلات الساق  انقبضت وشدت من عظام الساق نحو الأمام خلال كل خطوة.»
  • إذا سألت عالم أعصاب لربما يقول: «الدجاجة عبرت الشارع لأن الخلايا العصبية في دماغ الدجاجة أعطت إشارة بذلك مما يحفزها على الحركة.»

من الناحية الفنية، هؤلاء الخبراء ليسوا على خطأ ولكن لا أحد منهم يرى الصورة بأكملها. كل واحد من هذه النماذج العقلية تعبر فقط عن منظور واحد للحقيقة. التحديات والمواقف التي نواجهها يوميًا لا يمكن تفسيرها بالكامل من منظور مجال أو صناعة واحدة.

جميع وجهات النظر تحتمل الصواب، ولكن لا أحد منها يتضمن الحقيقة الكاملة.

الاعتماد على أداة ضيقة للتفكير شبيه بارتداء سترة عقلية مستقيمة. نطاقك المعرفي للحركة  محدود. وعندما تكون مجموعة نماذجك العقلية محدودة كذلك سيكون الوضع لإيجاد حل محتمل. ولإطلاق العنان لقدراتك بشكل كامل، عليك أن تجمع مجموعة من النماذج العقلية. عليك أن تبني صندوق أدواتك الخاص. وبالتالي، فإن السر وراء التفكير بشكل أفضل هو عبر التعلم وتطبيق مختلف النماذج العقلية.

وسع نمَاذجك العقلية الخاصة

مراكمة النماذج العقلية تعتبر نوعًا ما محسنًا لرؤيتك. كل عين يمكنها مشاهدة شيء مختلف عن العين الأخرى. ولكن إن غطيت إحداهما فستفقد جزءًا من المشهد. إنه لمن المستحيل مشاهدة الصورة بكاملها عندما تنظر إليها بعين واحدة.

وبالمثل، فإن النماذج العقلية تقدم صورة كاملة عن الطريقة التي يسير بها العالم . يجب علينا وبشكل مستمر تجديد وتحسين جودة تلك الصورة. وهذا يكون عبر القراءة بشكل موسع في الكتب الجيدة ودراسة أساسيات مجالات لا تمت بصلة لبعضها البعض والتعلم من الأشخاص واسعيّ الخبرات. [4]

البصيرة تحتاج إلى نماذج عقلية متنوعة لتجميع الصورة الكاملة عن طريقة سير الأمور. كلما وجدت المزيد من المصادر للاعتماد عليها كلما أصبح تفكيرك أكثر وضوحًا. قال الفيلسوف آلان دو بوتون (Alain de Botton): «العدو الرئيسي للقرارات الجيدة هو قلة وجهات النظر الكافية حول مشكلة ما»

نحو اكتساب معرفة سلسة

تعلمنا في المدرسة فصل المعرفة إلى أقسام مختلفة: الأحياء والاقتصاد والتاريخ والفيزياء والفلسفة. لكن في الحياة الواقعية نادرًا ما تقسم المعرفة إلى فئات محددة بدقة. يقول تشارلي مونجر (Charlie Munger): «لا يمكن العثور على الحكمة في قسم أكاديمي واحد صغير.» [5]

غالبًا ما يكون أبرز المفكرين العالميين متحررين من تقسيم المعارف. يتجنبون النظر في الحياة عبر عدسة واحدة. وفي المقابل إنهم يقومون بتطوير «المعرفة السلسة» والتي تتدفق بسهولة من موضوع لآخر.

ولذلك فمن المهم تعلم النماذج العقلية وكيفية ربطها ببعضها البعض. غالبًا ما ينشأ الإبداع والابتكار عند تقاطع الأفكار،من خلال اكتشاف الروابط بين مختلف النماذج العقلية ستتعرف بعدها على الحلول التي يغفل عنها معظم الناس.

أدوات نحو تفكير متميز

هنا أخبار سارة:

لا تحتاج إلى تعلم تفاصيل الأمور لتصبح مفكرًا بارزًا. من بين جميع النماذج العقلية التي أوجدها البشر على مدار التاريخ، يوجد فقط العشرات مما تحتاجه لتتعلم تكوين فهم عميق لطريقة سير الأمور.

أهم النماذج العقلية هي تلك الأفكار الكبيرة النابعة من حقول الأحياء والكيمياء والفيزياء والاقتصاد والرياضيات وعلم النفس والفلسفة. كل حقل لديه قدر من النماذج العقلية والتي تكوّن لب الموضوع. فعلى سبيل المثال: بعض النماذج العقلية الأساسية في الاقتصاد تحتوي على أفكار مثل التحفيز والندرة وفورات الحجم.

إذا استطعت تعلم أساسيات كل من هذه الحقول فيمكنك حينها تكوين صورة دقيقة ومفيدة عن الحياة. نقتبس مرة أخرى من تشارلي مونجر: «٨٠ أو ٩٠ من النماذج العقلية المهمة ستحمل نسبة ٩٠٪ من المحتوى الذي سيجعلك  شخصًا عالميًا حكيمًا، ومجموعة صغيرة منها سيحوي المحتوى الثقيل.» 

لقد جعلت من هذا الأمر مهمة شخصية للكشف عن النماذج الكبرى والتي تحمل في طياتها المحتوى الأثقل في الحياة. بعد البحث في أكثر من ١٠٠٠ نموذج عقلي مختلف، قمت بحصرها  بالتدريج إلى بضع عشرات والتي تعتبر الأكثر أهمية. قمت بالكتابة عن بعضها مثل الإنتروبيا والتعاكس وسأقوم بشرح المزيد منها في المستقبل. إذا كنت مهتمًا، يمكنك استعراض قائمة للنماذج العقلية والتي تزداد ببطء.

أملي هو القيام بتكوين قائمة لأكثر النماذج العقلية أهمية في مختلف المجالات وشرحها ليس فقط بطريقة سهلة قابلة للفهم ولكن بطريقة ذات معنى وقابلة للتطبيق في الحياة اليومية للأشخاص العاديين. ومع القليل من الحظ، باستطاعتنا جميعًا تعلم طرق تفكير بشكل أفضل ولو بالقدر القليل.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *